كورس التسويق بالعمولة للمبتدئين

أكاذيب التسويق بالعمولة كثيرة ومتنوعة وإذا ما كُنت مُهتم بمجال التسويق بالعمولة وترغب في تحقيق أفضل النتائج فيجب عليك الابتعاد عنها وتجاهلها، وفي هذا المقال سنسرد لك أشهر شائعات التسويق بالعمولة لمساعدتك على تحقيق نمو أكثر لتجارتك. 

أشهر أكاذيب التسويق بالعمولة 

في أيّ مجال من مجالات التجارة الإلكترونية والربح من الإنترنت يوجد الكثير من الشائعات التي قد تساهم في تضيع الوقت والجُهد الذي تبذله في عملية التحسين، ومنها: 

1- التسويق بالعمولة هو احتيال 

من أول أكاذيب التسويق بالعمولة التي قد تسمعهابعد الدخول إلى مجال الأفلييت ماركتنج، سواء من الأشخاص الذين جربوا المجال أو المستخدمين الذين يشترون المنتجات والخدمات التي يتم التسويق لها عبر التسويق بالعمولة. 

فعند النظر إلى الأشخاص الذين يعملون في مجال التسويق بالعمولة، فإنهم يطلقون هذه الصفحة في حال لم يمكنوا من تحقيق أرباح أو نتائج جيدة بالرغم من الجهود المبذلة؛ لذلك، تجدهم يقولون وبأستهتار بأن التسويق بالعمولة هو احتيال أو مجرد خداع. 

في الوقت نفسه المشتريّن، يعتبرون المنتجات التي يسوّق لها عبر التسويق بالعمولة ليست بالجودة الجيدة وغير متوافقة مع توقعاتهم. لذلك، يعتبرون منتجات التسويق بالعمولة سواء مضيعة للمال وتجربة للحصول على منتجات ذات جودة منخفضة. وبشكل عام من يطلقون هذه الأكذوبة يتمثلون في الآتي: 

  •  الأشخاص الكسالى غير المستعدين لبذل الجهد الكافي لتحقيق نتائج جيدة.
  • أصحاب العقلية الخاطئة عن التسويق بالعمولة.
  • الأشخاص الذين يجتهدون ولكن في الاتجاه الخاطئ لعدم معرفتهم بأساسيات الأفلييت. 
  • الأشخاص الذين يسوقون لمنتجات وخدمات ذات جودة منخفضة أو من تجار غير موثوقين. 

2- اربح 10 ألف دولار في 90 يوم 

معظم الأشخاص الذين يبدأون في مجال التسويق بالعمولة يكون مُبتدئين وليس لديهم القدرة على تحقيق مبيعات من البداية وخاصة أن التسويق بالعمولة من المجالات الصعبة التي تحتاج لتجارب وخبرات متعددة من إنشاء المحتوى وتصميم صفحات الهبوط واختيار المنتجات والعروض المناسبة. 

فتمُر أول أسبوعين وتكون في حالة دهشة وليس لديك أيّ فكرة عن المجال وتبدأ في التعلم شيئًا شيئًا وعندما تصل إلى الـ 90 يوم ستلحظ أنك لم تحقّق أيّ شي من الأرباح وتبدأ في فقدان الأمل ومن ثم تترك مجال التسويق بالعمولة. 

3- التسويق بالعمولة مجال سهل وللكسالاء 

أيّ شخص يرغب في البدء في التسويق بالعمولة من دون بذل أيّ جهد في التعلم أو بناء العلاقات الجيدة والتطوير وتحمل الأحباط فلن ينجح في مجال الأفلييت. 

إذا ما كُنت كسول ستواجهك الكثير من التحديات في مجال التسويق بالعمولة، ببساطة لأن مجال التسويق بالعمولة يحتاج لبذل جهد كبير في التعلم والتجريب حتى تتمكن من إتقان المجال ويكون لديك القدرة على تحقيق نتائج جيدة. وإذا ما كُنت غير قادر على متابعة أحد كورسات التسويق بالعمولة وتعرف الطريقة المناسبة لاستخدام الأدوات التسويقية وإنشاء المحتوى فسيكون الأمر صعب عليك ومكلّف في نفس الوقت. 

ما يستوجب عليك التفكير بشكل جيد قبل السماع لأصوات من يقولون لك أن مجال التسويق بالعمولة سهل للغاية. في السياق نفسه ستحتاج لدفع بعض التكاليف المالية التي تستوجب العمل والإدخار لدفع اشتراكات الكورسات وأدوات التسويق وجهاز حاسوب بمواصفات مناسبة. 

4- التسويق بالعمولة دخل سلبي 

أحد أكاذيب التسويق بالعمولة التي يقولها الكثير من المتخصصين في المجال، وهي أن التسويق بالعمولة ليس يحقق أيّ دخل سلبي وخاصة في بدايات العمل. فسوف تضطر إلى إنشاء المحتوى والنشر سواء على الموقع الإلكتروني أو منصات التواصل الاجتماعي من دون جني أيّ أموال. 

لكن مع التصميم والإصرار على تقديم أفضل تسويق ممكن ستحقق بعض الأرباح بعد مرور فترة تترواح من 6 إلى 3 سنة ومن ثم بإمكانك التحرر من الوظيفة أو إيجاد فرصة لتحقيق دخل سلبي دائم. بالإضافة إلى ما سبق ستحتاج لتقديم أفضل محتوى مُمكّن وتسوّق باستمرار للمحافظة على مكانتك في السوق وجني المزيد من الأرباح. 

5- لا حاجة إلى موقع إلكتروني 

الموقع الإلكتروني من أساسيات التسويق بالعمولة ويحتاج إليه كل من يفكر في الدخول إلى هذا المجال والترويج للمنتجات والخدمات التابعة لشركات آخرى. فمقولة أنك لا تحتاج لموقع إلكتروني ليس لديها أي صحة. بل سوف تجد نفسك تدور في حلقة مقفلة إلا حين إنشاء موقع يحتوي على علامتك التجارية ومحتواك وغيرها من التفاصيل التي تزيد من موثوقية جمهورك المستهدف. 

ومقارنة مع التسويق على السوشيال ميديا أو بالواتساب أو الايميل، فإن الموقع سيتيح لك فرص أكبر لإثبات نفسك في السوق وإظهار علامتك التجارية بشكل احترافي. وقد قدمنا مقال يشرح طريقة عمل موقع ووردبريس للتسويق بالعمولة بإمكانك الاطلاع عليه. 

6- الطريقة الوحيدة للنجاح في الأفلييت هي التسويق للمنتجات المرتفعة الثمن 

الطريقة المناسبة للبدء والنجاح في التسويق بالعمولة هي ليس بالترويج للمنتجات المرتفعة الثمن أو التي عليها عمولات كبيرة؛ لأنها وببساطة تكون ذات منافسة شديدة وليس من مقدار المسوق بالعمولة المُبدء أن يحقق فيها مبيعات وأرباح جيدة، ما يتسبب في كرهك للمجال وشعورك بالاشمئزاز من التسويق بالعمولة بشكل عام. 

يجب عليك استبعاد أكاذيب التسويق بالعمولة مثل هذه والبدء في اختيار المنتجات المتوسط والمنخفضة السعر؛ لأنه سيكون عليها طلب جيد من قبل جمهورك المستهدف وقليلة التكلفة. 

7- فقط المحترفين هم من يمكنهم العمل في مجال التسويق بالعمولة 

الكثير من الأشخاص اللذين ليس لديهم خبرة في مجال التسويق بالعمولة يقولون ويعتقدون أن المجال مُحتكر على المُحترفين فقط، وهذه في الحقيقة من أكاذيب التسويق بالعمولة الشائعة. فبالرغم من أن الأفلييت يتطلب بعض الخبرات في التسويق وإنشاء المحتوى واستخدام الأدوات الضرورية، إلا أن هذا لا يعني بالضرورة الوصول إلى مرحة الاحتراف فبكل سهولة يُمكن تحقيق مبيعات إذا كُنت متوسط الخبرة في التسويق بالعمولة. 

إلا أنه يوجد بعض برامج التسويق بالعمولة التي تتطلب وجود خبرات ومهارات محدّدة. مثلًا، أن تكون لديك تجربة سابقة مع التسويق بالعمولة وخبرة في التواصل مع العملاء وغيرها من التفاصيل. لكن التسويق بالعمولة مُتاح لكل شخص لديه خبرة تسويقية ومهارات تقنية كافية تُمكنه من التواصل مع جمهوره المستهدف بفاعلية وإقناعهم بشراء المنتجات والخدمات. 

 

ختامًا، لقد كانت هذه مجموعة من أكاذيب التسويق بالعمولة التي يتم قولها للمُبتدئين في المجال وتتسبب في اخفاقهم وعدم قدرتهم على تحقيق نتائج جيدة. فلا يجب عليك الاستماع لها والاهتمام بها لأنها ستؤثر سلبًا على تقدمك وتطوّرك في المجال.

اذا كنت مهتما في البدء في التسويق بالعمولة، ف هذا الكورس “كورس ماستر التسويق بالعمولة” سيكون خيارك الأفضل للبدء. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *