كورس التسويق بالعمولة للمبتدئين

الجميع يركزون على الاستراتيجيات التسويقية، ويعتقد الكثير من خبراء التسويق ورواد الأعمال بأن السبب الأساسي لنجاح أي منتج أو خدمة هو التسويق المميز، ولذلك تراهم يضعون الخطط والممارسات التسويقية، و يرسمون الاستراتيجيات الترويجية المتنوعة بعناية وتنظيم للوصول لأهدافهم، ولكن غالباً ما يهمل بعض المسوقين العمود الفقري لعملية التسويق، وخاصة المبتدئين منهم، وهو معرفة وتحديد جمهورهم المستهدف، فماهي الفائدة من المحتوى التسويقي الاحترافي لمنتج معين وليكن على سبيل المثال بطارية سيارات إذا استهدفت جمهور لا يملك سيارة أصلاً، فمعرفة من تتحدث إليه هو الخطوة الأولى لنجاح تسويقك، وعلى أساسه تتحدد الرسالة التسويقية الصحيحة، فلابد من فهم جمهورك المستهدف بعناية، وتحديد اهتماماتهم وتفضيلاتهم، لأن إعداد المحتوى ونوعية الاستراتيجيات التسويقية تعتمد عليه، ناهيك بأن ملاءمة المحتوى للجمهور المستهدف يساهم بشكلٍ كبير في زيادة التحويلات والعائد على الاستثمار ( ROI )، ولهذا السبب إن كنت مسوقاً متمرساً، أو صاحب مشروع أو حتى مبتدئاً، وترغب في التعلم أكثر عن التسويق وتحديد جمهورك المستهدف لبناء استراتيجياتك التسويقية الفعالة فهذا المقال من أجلك.

ما المقصود بالجمهور المستهدف؟ 

الجمهور المستهدف

الجمهور المستهدف أو كما يعرف ب الTARGET AUDIENCE هو مجموعة الأشخاص المحددين الذين ترغب في الوصول إليهم عن طريق محتواك التسويقي وحملاتك الترويجية، وذلك بهدف بيع منتجاتك وخدماتك، و يتصف هذا الجمهور بكونه مهتم بالحصول على منتجك لأنه يحل مشكلة أو يقدم لهم قيمة معينة، وتحديد هذا الجمهور بشكلٍ صحيح يتيح لك تركيز كافة جهودك التسويقية عليه، وإنتاج محتوى وفيديوهات وإعلانات موافقة لمتطلباته واهتماماته، ومعرفة جمهورك المستهدف هو عملية أساسية في عملية التسويق لا يمكن إهمالها أبداً، فإن لم تستطع تحديد جمهورك المستهدف بشكل صحيح فإنك ستستهدف أفراداً ليسوا مهتمين بالمنتجات والخدمات التي تقدمها، وبالتالي ستخاطر بإهدار جزء كبير من وقتك وجهدك ومالك. 

أقرأ أيضاً : ما تم إخفاءه عنك في التسويق بالعمولة

ما هي الأنواع المختلفة للجمهور المستهدف؟

الجمهور المستهدف

غالباً ما يُصنف الجمهور المستهدف وفقاً لثلاث أنواع ، وهي :

التصنيف الديموغرافي: ويشمل هذا التصنيف عمر الجمهور المستهدف، وجنسه، وموقعه الجغرافي، ومستواه التعليمي، والقوة الشرائية له، وطبقته الإجتماعية. 

التصنيف السلوكي: ويشمل هذا التصنيف سلوك الشراء، وسلوك الاستخدام، وسلوك التفاعل والمشاركة.

التصنيف النفسي: ويشمل هذا التصنيف المواقف، والقيم، والاهتمامات، والأهداف، والتحديات، ونقاط الألم . 

قد يهمك أيضاً : مراجعة برنامج تيمو للتسويق بالعمولة

لماذا من  المهم التعرف على الجمهور المستهدف؟ 

الجمهور المستهدف

الحفاظ على ميزانيتك التسويقية : إن عدم معرفة وتحديد الجمهور المستهدف المناسب لمنتجاتك وخدماتك سيقوم بتضييع جزء كبير من وقتك ومالك على حملات إعلانية وإنشاء محتوى لا يحقق النتائج والأهداف المرغوبة. 

توفير وتركيز جهودك التسويقية : إن معرفة جمهورك المستهدف سيتيح لك تركيز خططك واستراتيجياتك التسويقية على هذه الفئة من الجمهور فقط، وبالتالي الحصول على نتائج ذات جودة أعلى. 

التمكن من صياغة محتوى تسويقي مناسب : إن التعرف على الجمهور المستهدف يُمهد لك الطريق لإنشاء محتوى ذات قيمة عالية، ومرتبط بمتطلبات واهتمامات جمهورك، حيث يساعدك ذلك على التركيز على رسالة تسويقية معينة بحيث تصل إليهم بالأسلوب والطريقة التي يفضلونها. 

تحسين الاستهداف: إن التعرف على الجمهور المستهدف يساعدك بشكل كبير في عملية التسويق وخاصة في الإعلانات الممولة، وذلك من خلال إدخال بياناتهم مثل المعلومات الديموغرافية، والاهتمامات، والكلمات المفتاحية التي يستخدمونها في مدير الإعلانات للمنصة التسويقية التي تقوم بإطلاق الحملة الإعلانية عليها ، وبالتالي التمكن من الوصول لهذه الفئات بدقة وتأثير لتحقيق أهدافك التسويقية. 

السهولة في القياس والتتبع: عندما يكون جمهورك المستهدف محدد، فسيكون من السهل عليك تحليل وقياس جهودك التسويقية، ومتابعة أهدافك ونتائجك وتحسينها، وذلك لأنك تعلم الأشخاص أو الفئة التي تود التأثير عليها. 

أقرأ أيضاً : مقارنة بين التسويق بالعمولة و الدروب شيبنج 

خطوات  تحديد الجمهور المستهدف :

الجمهور المستهدف

كلما قمت بتفصيل بيانات جمهورك المستهدف كلما ازدادت نسبة تحقيق أهدافك التسويقية، ولذلك إليك بعض الخطوات العملية الواجب اتباعها عند دراسة جمهورك المستهدف :

إنشاء شخصيات العميل Bayer Persona :

شخصية العميل أو ال Buyer Persona هو عبارة عن شخصية خيالية لعميلك المثالي، وهي وصف تفصيلي للشخص الذي يمثل جمهورك المستهدف، وتكون هذه الشخصية مشابهة بنسبة كبيرة لعميلك الحقيقي الذي تود استهدافه، مثل تفاصيله الديموغرافية، واهتماماته، و أهدافه، ومشاكله، وتحدياته ، و سلوكيات الشراء الخاصة به، ومن خلال إنشاء شخصيات المشتري، يمكنك فهم جمهورك المستهدف بشكل أفضل، وتكييف محتواك ورسائلك التسويقية مع احتياجاتهم الخاصة.

قد يهمك أيضاً :مراجعة برنامج كانفا للتصميم – احصل على عرض اشتراك مدى الحياة

أدرس السوق وحدد أين يتواجد جمهورك المستهدف :

الجمهور المستهدف

قم بعمل أبحاث واجمع معلومات حول القنوات التسويقية ومنصات السوشال ميديا التي يستخدمها جمهورك المستهدف بكثرة، وقم بتركيز جهودك عليها، وذلك لفهم سلوكهم وتفضيلاتهم، واحتياجاتهم بشكل أفضل، فعلى سبيل المثال، إن كان جمهورك المستهدف يقوم باستكشاف المعلومات عن طريق الفيس بوك عند بحثه عن منتج معين أو موضوع مرتبط به، وكذلك يقضي وقتاً طويلاً عليه، ففي هذه الحالة يمكنك التركيز بشكل أكبر في عملية التسويق على منصة الفيسبوك، وتكثيف النشر فيها، والاشتراك بالمجموعات المرتبطة بمجالك والتفاعل فيها، وإطلاق الحملات التسويقية المختلفة للوصول لهذا الجمهور بكفاءة أكبر.

تحديد نقاط الألم وتحديات الجمهور المستهدف :

الجمهور المستهدف

إن أكثر ما يدفع الناس للشراء هي مشاعرهم وأحاسيسهم، وإن أقوى المشاعر على الإطلاق هي مشاعر الألم الناتجة عن تحدي أو مشكلة، حيث تبين الدرسات أن كثير من المنتجات التي تقوم بحل المشكلات تستولي على نسب مبيعات عالية، وبالتالي فإن تحديد نقاط ألم جمهورك المستهدف، ومعرفة تحدياتهم و مشاكلهم يتيح لك توظيف منتجاتك وخدماتك في حلها لهم، وصياغة محتوى تسويقي فريد يتعاطف مع مشاكلهم، ويقدم لهم الحلول من خلال ما تقوم ببيعه أو تسويقه. 

قد يهمك أيضاً : ماهي محركات البحث؟ وكيف تحقق أقصى استفادة منها 

قم بتحديد المنافع التي يُمكن الحصول عليها من خلال منتجك:

الجمهور المستهدف

مع وجود آلاف المنافسين لأي خدمة أو منتج يُقدم في الوقت الحالي، لا بد من تحديد المنافع والمزايا التي يقدمها منتجك الخاص ، بل وحتى الميزة التنافسية له، ولذلك يجب عليك الوقوف على مميزاته والمشاكل التي تُحل من خلاله ، و يشمل ذلك طريقة الاستخدام، وطبيعة المنتج ، والقيمة الحقيقة التي يُضيفها لحياة المشترين، وكفائته في حل مشكلاتهم، وغيرها ، ومقارنة هذه البيانات مع شخصية العميل Bayer Persona، والتأكد بأن ما تقدمه احترافي ومتوافق مع متطلبات جمهورك الخاص وتفضيلاته. 

قم بمراقبة وتحليل المنافسين :

قم بزيارة جميع المواقع والصفحات التي تقدم نفس منتجاتك أو خدماتك، وقم بعملية تقييم لأدائهم، وراقب تفاعل جمهورهم المستهدف مع منشوراتهم، وتعرف أكثر عن اهتمامات واستفسارات عملائهم التي يتركونها في قسم التعليقات،  وادرس استراتيجيات التسويق الخاصة بهم، فعلى سبيل المثال، إن كنت كان بعض منافسيك يستخدم استراتيجية معينة في الترويج، ولتكن سيلز فنل تقدم محتوى قيم ومجاني مقابل الاشتراك في قائمتهم البريدية، وهذه الاستراتيجية تلقى تفاعلاً وقبولاً من جمهورهم المستهدف، فيمكنك أن تتبنى نفس هذه الاستراتيجية مع إضفاء لمساتك الخاصة عليها ، وبالتالي ستحصل على قاعدة جماهيرية جديدة تقوم بإعادة استهدافها لتسويق المزيد من منتجاتك وخدماتك. 

قد يهمك أيضاً : الدليل الشامل لشركة أمازون في التسويق بالعمولة 

التفاعل مع الجمهور المستهدف :

عملية التسويق لا تقتصر فحسب على نشر المحتوى التسويقي وتلقي الزيارات في المقابل، فعليك أن تفهم أنك تتعامل مع بشر وليس مع روبوتات أو خوارزميات، فلا بد من التفاعل مع جمهورك المستهدف، والرد على تعليقاتهم، والإجابة على استفساراتهم، ونشر المحتوى القيم لهم، وسؤالهم عن احتياجاتهم، وطلب الاستبيانات منهم سواءً كانت من خلال الستوريز أو منشورات على السوشال ميديا، لتفهم أكبر عن اهتماماتهم ومتطلباتهم، وتلبيها من خلال خدماتك و محتواك القيم والاحترافي.

كيف يمكنك الوصول إلى جمهورك المستهدف؟ 

الجمهور المستهدف

بعد تحديد جمهورك المستهدف و فهم احتياجاته ومتطلباته، فخطوتك التالية هي إستهدافه والوصول إليه من خلال التسويق الصحيح والفعال ، ولذلك إليك أهم أنماط التسويق التي يمكنك استخدامها للوصول لجمهورك المستهدف :

التسويق من خلال المدونة والموقع الإلكتروني:

تلعب مواقع الويب والمدونات دوراً حاسماً في عملية  التسويق ، وذلك لأهميتها الكبيرة في تحسين رؤية علامتك التجارية ومصداقيتها، ناهيك عن الاستهداف الدقيق للجماهير المهتمة بالفعل بالنيتش الخاص بك، وذلك لأن الجمهور المستهدف هو من يبحث عنك، وبالتالي حصولك على الزيارات العضوية المجانية والمستمرة. 

أقرأ أيضاً : إنشاء موقع إلكتروني باستخدام الذكاء الاصطناعي 

التسويق من خلال تحسين محركات البحث :

الجمهور المستهدف

يعد تحسين محركات البحث الأساس الأمتن لمدونتك و موقعك الإلكتروني، وهو المؤشر لمستوى تواجدك ووصولك عبر الإنترنت ، وتطبيقك الصحيح لتحسين محركات البحث ستؤثر بشكل إيجابي على خوارزميات محركات البحث ، وكيفية تصنيفها لمدونتك، وترتيبك في الصفحات الأولى لغوغل، وبالتالي إتاحة الفرصة لجمهورك المستهدف بزيارة موقعك باستمرار. 

أقرأ أيضاً : ماهو السيو SEO؟ وهل من الصعب تعلمه؟ 

التسويق من خلال منصات السوشال ميديا :

الجمهور المستهدف

 توفر منصات التواصل الاجتماعية مثل (facebook)، و (Instagram)، و (Twitter)، و (LinkedIn)، و (Pinterest)، وغيرها فرصاً لا مثيل لها للوصول إلى الجماهير المستهدفة والتفاعل معها، وذلك لوجود مليارات المستخدمين النشطين عليها من جميع أنحاء العالم، ومن خلال نشر المحتوى التسويقي الاحترافي بانتظام يمكنك بناء قاعدة جماهيرية كبيرة مهتمة بالنيتش الخاص بك ، وجذب المزيد من الزيارات المؤهلة لمنصاتك التسويقية المختلفة و لموقعك الإلكتروني أيضاً. 

أقرأ أيضاً : استراتيجيات التسويق بالعمولة عن طريق الفيسبوك – أفضل الممارسات الفعالة 

التسويق عبر البريد الإلكتروني :

الجمهور المستهدف

التسويق من خلال الإيميل ماركتنغ هو إحدى أفضل الاستراتيجيات التسويقية الفعالة عبر الإنترنت ، وذلك لتأثيره المباشر مع العملاء ، ونسب التحويل الكبيرة التي تتحقق من خلاله ، ولهذا السبب عليك البدء في جمع قائمة بريدية لجمهورك المستهدف، وذلك من خلال توفير قيمة حقيقية لهم، قد تكون كتب إلكترونية ، أو كورسات مجانية وغيرهم مقابل الحصول على عناوين بريدهم الإلكتروني، ومن ثم إعادة استهدافهم عن طريق الإيميلات التسويقية. 

أقرأ أيضاً : كيفية بناء قائمة بريدية – ضاعف أرباحك باستخدام الإيميل ماركتنغ

الإعلانات الممولة :

تعد الإعلانات المدفوعة من أسرع الطرق في الوصول للجمهور المستهدف، وأكثرها دقة و كفاءة، ومن خلال إنشاءك لإعلان احترافي ومحتوى تسويقي مقنع ، والتحديد الصحيح لجمهورك المستهدف، يمكنك إطلاق حملة تسويقية، تهدف لتحويل جمهورك المستهدف إلى موقعك الإلكتروني، والتسويق لمنتجاتك وخدماتك. 

وفي الختام، فإن عملية تحديد جمهورك المستهدف هو أمر شديد الأهمية ولابد من القيام به إذا أردت جني ثمار جهودك التسويقية ورفع نسب تحويلاتك ومبيعاتك، و بمجرد معرفة الفئة التي تود استهدافها سيصبح من السهل معرفة الوسائط ونوع المحتوى التسويقي والإعلانات الواجب استخدامها للوصول إليهم، وإن كنت مهتماً أكثر في تعلم المزيد عن الاستراتيجات التسويقية، وترغب في تأسيس مشروعك الرقمي الخاص عبر الإنترنت، فإني أشجعك على الاشتراك بماستر التسويق بالعمولة الخاص بنا، والذي سيأخذ بيدك خطوة بخطوة من الصفر وحتى الاحتراف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *