كورس التسويق بالعمولة للمبتدئين

لطالما برز التسويق بالعمولة كنموذج عمل فريد للعمل عبر الإنترنت، ولطالما قدم العديد من الفرص والمسارات المربحة لتحقيق الأرباح والعمولات المتكررة لكلٍ من أصحاب الشركات والأفراد على حدٍ سواء، فالآلاف من المسوقين الرقميين يجنون أكثر من 1000 دولار شهرياً كدخلٍ سلبي وغير سلبي، وذلك عن طريق تسجيلهم في شبكات التسويق بالعمولة، وتسويقهم لمنتجاتها وخدماتها المختلفة ، وفي ظل التنافس المتزايد في التسويق بالعمولة ، فإن مسؤولية تعلمك لقواعده ومبادئه الأساسية يعد أمراً بالغ الأهمية، وذلك لتعزيز فرص نجاحك فيه على المدى المتوسط والبعيد، فلا بد من فهم استراتيجياته والتعرف على تطبيقاته، وتعلم ممارساته العملية الصحيحة التي تحقق أفضل النتائج، ولهذا السبب إن كنت مسوقاً أو مبتدئاً أو حتى صاحب محتوى، وتود تعزيز دخلك كمسوق بالعمولة فهذا المقال من أجلك.

ما هو التسويق بالعمولة؟ وما هي آلية عمله؟

التسويق بالعمولة

التسويق بالعمولة هو نموذج عمل تعاوني بين جهتين، الجهة الأولى هي الجهة التي تمتلك منتج أو خدمة وتود زيادة معدل مبيعاتها، والجهة الثانية هي المسوق بالعمولة والذي لا يمتلك أي منتج أو سلعة ملموسة ولكنه يمتلك مهارة تسويقية وقاعدة جماهيرية تتيح له تسويق هذه المنتجات والخدمات ، و تقوم هذه العلاقة التعاونية على أساس المنفعة المتبادلة، حيث يعود على صاحب المنتجات والخدمات المزيد من الأرباح من خلال زيادة نسب مبيعاته بمساعدة المسوق الرقمي، وكذلك الأمر بالنسبة للمسوق بالعمولة، حيث سيحصل على نسبة معينة من كل مبيعة تتم من خلاله يتم الاتفاق عليها مسبقاً من قبل الطرفين، وذلك من دون تكبل أي عناء فيما يخص توفير المنتجات أو تخزينها وحتى شحنها، حيث تعد هذه المسؤوليات خاصة بصاحب المنتج فقط وليس للمسوق الإلكتروني أي علاقة بها ، ومسؤوليته محددة بعملية التسويق فحسب، ويعمل هذا النموذج بواسطة آلية رقمية فريدة ، وهي عبارة عن روابط تتبع ذكية، تقوم بالربط بين المسوق بالعمولة وصاحب المنتج، وعندما ينقر أي عميل على هذه الروابط ويقوم بعملية الشراء من خلالهم ، فسيتم تتبع هذه العمليات، ومعرفة مصدرها، واحتساب نسبة من الأرباح للمسوق الإلكتروني لقاء كل مبيعة.

أقرأ أيضاً : إنشاء موقع إلكتروني باستخدام الذكاء الاصطناعي 

المزايا المتعددة للعمل في التسويق بالعمولة :

التسويق بالعمولة

الدخل السلبي Passive income: يتيح لك نموذج التسويق بالعمولة فرصة الحصول على عمولات متكررة، وذلك من خلال مبيعة واحدة فقط ، وهذا النوع من الأرباح شائع في المنتجات الرقمية والمنصات الإلكترونية التي تقدم الخدمات لمستخدميها مقابل اشتراك شهري أو سنوي منهم ، حيث سيستمر دخلك بالتدفق شهرياً من دون أي جهود إضافية منك ،مادام عملائك يدفعون اشتراكاتهم الشهرية للمنصة التي قمت بتسويقها.

المرونة في الوقت والعمل : يعد التسويق بالعمولة نموذج عملي مرن لوقتك وجهدك ، حيث كل ماعليك فعله هو استثمار ساعتين أَو ثلاث يومياً، والعمل في أوقات فراغك، علاوة على ذلك، يمكنك العمل في التسويق بالعمولة بجانب وظيفتك أو دراستك، من دون أن تضطر لترك أي منهما.

إمكانية تسويق المنتجات لأي دولة في العالم : لا يوجد حد للأسواق التي يمكنك الوصول إليها، حيث يمكنك تسويق منتجاتك وخدماتك لقواعد جماهيرية كبيرة من مختلف بقاع العالم

نماذج عمل متعددة في نموذج واحد : من خلال عملك كمسوق بالعمولة يمكنك الاستفادة من أرباح التدوين والإعلانات على موقعك الالكتروني ومنصاتك التسويقية الأخرى ، وذلك من خلال غوغل أدسنس أو الغيست بوستس Guest Posts والإعلانات وغيرهم.

إمكانية تسويق أعداد هائلة من المنتجات: يمكنك اختيار وتسويق الآلاف من المنتجات والعروض المختلفة من منصات وشبكات التسويق بالعمولة، وبالتالي يمكنك تعزيز مستوى أرباحك من خلال تسويق المزيد من المنتجات بما يتلائم مع متطلبات جمهورك المستهدف.

عائد استثمار كبير : لا يتطلب منك امتلاك رأس مال كبير للعمل في التسويق بالعمولة، وكل ما عليك فعله هو استثمار مبلغ بسيط يكاد يكون مجاني لإستضافة موقعك الالكتروني، و ستحصل في المقابل على أضعاف ما بذلته من وقت وجهد ومال.

أقرأ أيضاً :الأخطاء الشائعة للمبتدئين في التسويق بالعمولة

كيف تقوم باختيار المجال المناسب؟

التسويق بالعمولة

يعد اختيار المجال أو النيتش ” niche ” الصحيح عاملاً هاماً من عوامل نجاح علامتك التجارية المستقبلية ، لأنه من سيحدد اتجاه عملك، ونوعية جمهورك المستهدف، واحتمالية أرباحك، ولذلك إليك بعض العوامل التي يمكنك أخذها بعين الاعتبار لمساعدتك على اختيار مجالك الخاص:

قم بتحديد اهتماماتك: إن اختيار مجال يتماشى مع اهتماماتك وشغفك يضمن لك البقاء متحفزاً ،ويدفعك لإنشاء محتوى عالي الجودة واحترافي، حيث أن العمل في مجال تحبه سيتيح لك الإبداع في هذا المجال، و يرفع من نسبة التوسع والتطور فيه، ونود أن ننوه بأنه في بداية اختيارك لهذا المجال لا يشترط بأن تكون الأقوى فيه، وليس من الضروري بأن تمتلك المعرفة والخبرة الكبيرة عنه، وإنما المطلوب هو استعدادك للتعلم بشكل أكبر عنه، وصنع المحتوى التعليمي والمفيد لتسويق المنتجات من خلاله.

تحديد حجم جمهورك المستهدف :لا يمكنك العمل وصناعة المحتوى لمجال ليس له جمهور كبير، ولا يوجد أحد مهتم به، لان ذلك سيكون مضيعة لوقتك وجهدك ومالك، فلا بد من دراسة حجم جمهورك المستهدف ، والتأكد من أن مجالك مُهتم به من قبل قاعدة جماهيرية كبيرة من المستخدمين .

دراسة السوق وتجنب المنافسة الشديدة: قم بمراعاة حجم الطلب في مجالك المختار، وادرس معدلات البحث عنه من خلال تحليل كلماته المفتاحية، والتأكد من وجود نسب بحث مرتفعة لها، و قم بزيارة منافسيك لهذا المجال، وادرس إمكانية التفوق عليهم، وتقديم محتوى قيم مشابه.

الماكرو نيتش: ابدأ بالتخصص في مجال فرعي محدد يمكنك البروز بسهولة فيه، وجذب جمهور متخصص من خلاله، حيث يتيح لك ذلك مرونة النمو فيه، و إمكانية التوسع تدريجياً بعيداً عن ازدحام المنافسين.

توفر المنتجات عالية الجودة: تأكد بأن النيتش الذي قمت باختياره، تتوفر فيه العديد من برامج التسويق بالعمولة الاحترافية من جهة، وذات العمولات العالية من جهة أخرى.

كيف تقوم باختيار المنتجات التي ستقوم بالترويج لها ؟

التسويق بالعمولة

الآن بعد اختيارك لمجالك الخاص، حان الوقت لمعرفة نوعية المنتجات التي ترغب في تسويقها، ولا بد من التنويه بأن بعض المبتدئين يقومون بالتركيز على المنتجات ذات العمولات العالية فقط، ويهملون معدل الطلب على هذه المنتجات أو مستوى جودتها، وهذا من الأخطاء الشائعة، إذ توجد بعض العوامل التي يُفضل مراعاتها أثناء عملية اختيار المنتجات ، وهذه العوامل هي:

الطلب على المنتج : تأكد من أن المنتج الذي قمت باختياره مرغوب به من قبل مستهلكيه، وبأنه قد حقق مسبقاً نسبة مبيعات جيدة.

النطاق السعري: قم بفحص النطاق السعري للمنتجات أو الخدمات التي ستروّجها، وادرس مدى ملائمتها لجمهورك المستهدف، وحدد ماهي هي أفضل الأسعار التي بإمكانك تقديمها له

نسبة العمولة: تأكد من أن برنامج التسويق بالعمولة الذي ستقوم باختياره يوفر نسبة عمولة مرضية لك وتتوافق مع أهدافك وتطلعاتك.

الأدوات والدعم: في عملية التسويق يُفضل الاستعانة ببعض الأدوات التسويقية الفعّالة، مثل روابط التتبع، والمواد الترويجية، وغيرها، والتي توفرها العديد من برامج التسويق بالعمولة، وتأكد أيضاً بأن الموقع يقدم الدعم الفني لحل أي مشكلة قد تنشأ.

سهولة الاستخدام والتسجيل: يجب أن تكون عملية التسجيل والبدء في استخدام البرنامج سهلة وبسيطة لعملائك ، وخاصة في المنتجات الرقمية .

سمعة الشركة ومصداقيتها : ابحث عن تقييمات وآراء المستخدمين حول هذه الشركة وراجع تقييمات عملائهم ، وتأكد بأن كل منتج ستقوم بتسويقه يحتوي على مراجعات إيجابية.

احترافية وجودة المنتجات أو الخدمات : احرص دوماً على اختيار المنتجات والخدمات الاحترافية، وابتعد عن المنتجات الرديئة، أو التي تحتوي على تقييمات سلبية سابقة.

قد يهمك أيضاً : مراجعة برنامج تيمو للتسويق بالعمولة 

شبكات التسويق بالعمولة :

التسويق بالعمولة

إليك قائمة بأفضل منصات التسويق بالعمولة :

(أمازون أفيليت) Amazon Associates :وهو أحد أكبر برامج الأفلييت حول العالم، ويمكنك الحصول من خلاله على آلاف المنتجات التي يمكنك تسويقها

موقع نون Noon affiliate: إن كنت ترغب في تسويق المنتجات للدول العربية فموقع نون واحداً من أشهر المتاجر الإلكترونية ، ويوفر الكثير من السلع والمنتجات للكثير من العرب في الشرق الأوسط، مثل الإمارات العربية المتحدة، الكويت، قطر، البحرين، و عُمان وغيرها.

كليك بانك : ومن منا لا يعرف هذه الشركة الشهيرة، والتي تشتهر بالعمولات العالية لكل عملية تسويق، حيث يمكنك من خلالها إيجاد مئات المنتجات وتسويقها.

ShareASale : وهي شبكة تسويق بالعمولة رائدة تضم آلاف التجار والمنتجات في العديد من المجالات، و تتيح لك الوصول إلى مجموعة واسعة من برامج الأفلييت لترويجها .

Commission Junction : والمعروف أيضاً ب cj affiliate، وهو منصة رائعة للتسويق بالعمولة ويحتوي على العديد من العلامات التجارية المشهورة ، وتمتاز هذه المنصة بالعمولة المرتفعة التي تصل الى 75%.

موقع شي إن shein :وهو موقع آخر من ضمن أفضل مواقع التسويق بالعمولة العربية ، ويقوم على نفس فكرة متجر نون، ويوفر العديد من المنتجات التي تتيح لك استهداف الجمهور العربي.

eBay: وهو منصة أمريكية للتسويق بالعمولة ،ويتمتع بثقة كبيرة لدى العملاء، كما أنه واحداً من أقوى المتاجر الإلكترونية المنافسة لمتجر أمازون، و يضم آلاف المنتجات في مجالات مختلفة.

عرب كليكس arab clicks : وهي شبكة مختصة بالتسويق الرقمي في الأسواق الخليجية، و واحداً من أشهر مواقع التسويق بالعمولة، ويحتوي على العديد من منتجات المواقع العربية المنافسة مثل نون، و شي إن، ،وغيرها

ماكس باونتي Max bounty : ويعمل هذا الموقع على الجمع بين أصحاب المنتجات والمسوقين بالعمولة، ويتميز بتقديم دفعات عالية للمسوقين الرقميين،

علي اكسبريس و علي بابا: وهما الموقعان الشهيران الغنيان عن التعريف، و المختصان بتوفير المنتجات لأصحاب المتاجر الإلكترونية، و يتوفر فيهما الملايين من المنتجات والسلع التي يمكنك التسويق لها.

هوب سبوت Hop spot : وهو موقع يوفر إدارة تجربة العملاء للشركات وأصحاب الأعمال، ويعطي عمولة 15% لمدة تصل إلى عام كامل، أو 100% من أرباح الشهر الأول، وتتراوح خططه من 50 إلى 3000 دولار شهرياً.

أيه وبر AWeber: وهي أداة خاصة بالرسائل الإخبارية وحملات التسويق الإلكتروني، وتقدم عمولة متكررة ٣٠ ٪، وتعطيك ملفات تعريف بالارتباط لمدة عام كامل، وتتراوح خططها من ٢٠ إلى ١٥٠ دولار

هوستنغر Hostinger : وهو موقع يقدم خدمات الاستضافة للمواقع الالكترونية الجديدة، ويقوم بإعطاء عمولة للمسوقين من 65 إلى 125 دولاراً لكل اشتراك

سمرش Semrush : وهي شركة متخصصة في تحسين محركات البحث وأدوات التحليل التنافسي، ويقدم برنامج التسويق بالعمولة الخاص بها 200 دولار لكل اشتراك.

أقرأ أيضاً : برنامج التسويق بالعمولة عالية التذاكر

القواعد الأساسية للتسويق بالشكل الصحيح :

التسويق بالعمولة

التسويق بإستخدام مدونة أو موقع إلكتروني :

يعتبر الموقع الإلكتروني عاملاً رئيسياً في التسويق بالعمولة، وذلك لكونه المنصة الأساسية لترويج منتجاتك ، ناهيك عن أهميته الكبيرة في تحسين رؤية علامتك التجارية ومصداقيتها، و استهداف الجماهير المهتمة بالنيتش الخاص بك، وحصولك على الزيارات العضوية المجانية والمستمرة، وبالتالي زيادة معدلات تحويلاتك ومبيعاتك ، كما أنه يعد أفضل بداية للمبتدئين الجدد، ويمكنك إنشاءه بكل سهولة، ومن ثم استثمار وقتك وجهدك في بناء المحتوى التسويقي فيه .

أقرأ أيضاً : ١٠ خطوات لإنشاء موقع ووردبرس للتسويق بالعمولة 

إنشاء المحتوى الاحترافي :

التسويق بالعمولة

إن المحتوى ذات القيمة العالية يضع علامتك التجارية في موضع الثقة والمصداقية، ويضمن استمرار نموها وتوسعها ، ويرسخ الولاء لها من قبل جمهورك المستهدف، علاوة على ذلك، فغالباً ما يحتل المحتوى الاحترافي مراتب أعلى في محركات البحث، وذلك لكونه يقدم تجربة مستخدم فريدة ، فبقاء زوارك لمدة أطول في مدونتك ، واستهلاكهم للمزيد من محتواك، وتصفحهم لصفحات أكثر في موقعك الإلكتروني يشير لمحركات البحث بأهمية موقعك، ويزيد من تصنيفه، وبالتالي وصولك لقاعدة جماهيرية أكبر وزيادة معدلات النقر على روابط التسويق بالعمولة الخاصة بك، وتعزيز تحويلاتك ومبيعاتك.

أقرأ أيضاً : كيف اتعلم كتابة المحتوى

تحسين محركات البحث SEO :

التسويق بالعمولة

يعتبر السيو الأساس الأمتن لمدونتك و موقعك الإلكتروني، وهو الذي يعزز معدل وصولك، ومستوى تواجدك الالكتروني في الإنترنت، والتطبيق الصحيح لتحسين محركات البحث يؤهلك للمزيد من الزيارات العضوية، واستهدافك للجمهور الصحيح باستمرار، ولذلك احرص على الاهتمام بسيو موقعك، بما في ذلك ال ONPAGE SEO وال OFF PAGE SEO، وال TECHNICAL SEO.

أقرأ أيضاً : كيف تعمل محركات البحث؟ وكيف تحقق أقصى استفادة منها؟ 

التسويق بالعمولة باستخدام منصات التواصل الاجتماعية :

التسويق بالعمولة

إن النشر المستمر في منصات السوشال ميديا من أهم الاستراتيجيات التسويقية، و المعزز الفريد لنمو علامتك التجارية، وذلك لوجود مليارات المستخدمين النشطين فيها، وبالتالي يمكنك الوصول إلى فئات جماهيرية جديدة باستمرار، وتحويلها إلى موقعك الالكتروني، ومضاعفة نسب زياراتك وتحويلاتك، وبناء أساس متين من الثقة والمصداقية في أكثر من منصة و ترسيخها على المدى المتوسط والبعيد.

التسويق عبر البريد الإلكتروني :

التسويق بالعمولة

يعد الإيميل ماركتنغ من أهم الاستراتيجيات التسويقية الفعالة في الإنترنت، ويوفر لك قناة مباشرة وشخصية للتواصل مع العملاء المحتملين، فمن خلال حملات البريد الإلكتروني المستهدفة، والرسائل المخصصة، والعروض الترويجية، والمحتوى التعليمي الفريد ، والتحديثات والنصائح وغيرها، يمكنك تعزيز بناء علاقاتك مع جمهورك المستهدف ، وإمكانية ترويجك للمزيد من المنتجات والخدمات في مجالك الخاص.

أقرأ أيضاً : أهمية الايميل ماركتنغ في العمل عبر الإنترنت

تحليل البيانات وتحسين الأداء :

التسويق بالعمولة

إن دراسة المقاييس المختلفة مثل عدد الزوار، ومعدلات النقر إلى الظهور، و نسب التحويل، ومدى التفاعل على كل محتوى من محتواك التسويقي، وحجم المبيعات، يعطيك نظرة أوسع حول مدى تقدمك ومعرفة أين يمكنك إجراء التحسينات، ومعرفة ماهي الاستراتيجيات العملية التي تنجح وتعزيزها، وتحديد الممارسات الخاطئة وتجنبها في المستقبل، وبالتالي تركيز جهودك في مسار واحد، وتحقيق أفضل النتائج الممكنة، وتحسينها باستمرار بناءً على النتائج والقراءات المتحصل عليها.

الاستمرارية:

التسويق بالعمولة

لعل أهم قاعدة للنجاح في أي بزنس أو عمل ريادي هو الاستمرارية والثبات في النمو، وذلك لأثرها الكبير و الملموس على المدى المتوسط والبعيد لمشروعك، فاستمراريتك في إنشاء المحتوى القيم ، وتفاعلك مع جمهورك المستهدف ، و ظهورك في كل منصة سيؤدي لتأسيس وجود إلكتروني قوي وموثوق به في أذهان الكثير من الزوار ، و ترسيخ علامتك التجارية، وسهولة التعرف عليك كخبير في مجالك الخاص، وبالتالي تميزك الكبير عن المنافسين، والمزيد من تحسين محركات البحث، والحصول على أفضل التحويلات والمبيعات.

وأخيرا وليس آخراً، لابد من التطبيق الصحيح للاستراتيجات التسويقية، والالتزام بالعمل الجاد والمستمر لضمان نجاح مشروعك ، وإن كنت مهتماً أكثر في تعلم المزيد عن التسويق بالعمولة، وترغب في تأسيس عملك الخاص عبر الإنترنت، فإني أشجعك على الاشتراك بماستر التسويق بالعمولة الخاص بنا، والذي سيزودك بالمعلومات والمعرفة اللازمة، ويأخذ بيدك خطوة بخطوة من الصفر، وحتى الاحتراف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *